تشهد خلال رمضان معارض وورش عمل تبرز جماليته - البيان

الفائزون في مسابقة الخط المعاصر التي نُظمت في غاليري عائشة العبار | من المصدر VII

الفائزون في مسابقة الخط المعاصر التي نُظمت في غاليري عائشة العبار | من المصدر VII

في شهر رمضان المبارك، تتألق حروف اللغة العربية في دبي، حيث تحتفي بها معظم الغاليريهات الموجودة في «دانة الدنيا»، والتي تعودت سنوياً أن تفتح أبوابها أمام فناني الخط، وتزدان جدرانها بلوحات الحروفيات، التي تمثل امتداداً للتراث الإسلامي العريق، في وقت تبدو فيه هذه المعارض أشبه بمحطات سنوية، تضمن وجود منصات حوارية خاصة، بين فناني الخط العربي، أولئك الذين يمثلون مدارس مختلفة المشارب، تجمع بين الكلاسيكية والمعاصرة في آن

4.jpg

المتابع لما تشهده دبي خلال الشهر الكريم من معارض خاصة بالخط العربي، يدرك مدى أهمية الأعمال المعروضة، وكذلك الأسماء التي نذرت أصابعها وموهبتها لخدمة الخط العربي، فتجدها تهيم في عوالم الحروف والنصوص القرآنية والأحاديث، والحكم المتواترة، وتسعى إلى تقديمها في قوالب ترفل بالجمال، وتتزين بالزخرفة التي تعكس ما يعمر به التراث الإسلامي من جمال خلاب، وما تمتاز به الحروف العربية من قوام رشيق، قادر على أن يطوع نفسه في لوحات جمالية، تعكس الشغف بهذا الفن الأصيل

IMG_9079.JPG

فرصة

غاليريهات دبي وبعض المؤسسات الثقافية في دبي، لا تكتفي خلال الشهر الكريم بعرض ما لديها من كنوز حروفية، فهي تسعى دائماً إلى فتح الأبواب أمام عشاق هذه الفنون، من أجل ممارستها ضمن ورش عمل مكثفة بعضها يمتد على يوم واحد فقط، وأخرى تمتد لأكثر من ذلك، كما في الرابطة الثقافية الفرنسية التي تفتتح اليوم في أروقة مقرها في منطقة عود ميثاء بدبي، ورشة لتعليم الخط العربي، يدير دفتها الخطاط العراقي وسام شوكت، حيث تهدف الورشة إلى منح المشاركين فيها فرصة اكتشاف جماليات الخط العربي، والتعرف على أصوله وقواعده، عبر تطويع قوام حروفه والاستفادة من رشاقتها في إنجاز لوحات تفيض بالحياة والجمال

من جهة أخرى، فتح «عائشة العبار آرت غاليري» أبوابه أمام عشاق الفن العربي، وذلك في إطار احتفائه بالشهر الكريم، الذي خصص له معرضاً كاملاً حمل عنوان
الخط المعاصر» وجمع عدداً من الفنانين والخطاطين الذين قدموا أعمالاً متنوعة، تبرز أوجه الخط العربي المختلفة»

على هامش المعرض، نظمت الفنانة الإماراتية عائشة العبار مسابقة «الخط المعاصر»، والتي أتاحت من خلالها الفرصة أمام 5 من المواهب المحلية والمقيمة على أرض الدولة، للتعبير عن مدى عشقهم للخط العربي، حيث ضمت لجنة تحكيم المسابقة 4 من رواد فن الخط، على رأسهم تاج السر حسن، ومحمد مندي، ونرجس نور الدين، حيث حصل الفائزون في المسابقة على فرصة عرض لوحاتهم في المعرض الذي يستمر حتى نهاية يوليو المقبل

finalresolution.jpg

وجهة

عائشة العبار أكدت لـ «البيان» أن مثل هذه الورش من شأنها أن تعمق الحس الفني لدى أبناء المجتمع، وتتيح المجال أمامهم لإخراج ما يمتلكونه من طاقة فنية عالية

وقالت: يعد الخط العربي أحد الفنون المعاصرة، التي تلقى اهتماماً كبيراً في المجتمعات العربية، وأعتقد أن شهر رمضان هو أفضل المواسم التي تنتعش فيها معارض الخط العربي، وكافة الفعاليات المتعلقة به 

وأضافت: «تنظيمنا لمسابقات الخط العربي، يأتي في إطار مسؤوليتنا الاجتماعية وسعينا إلى تحفيز المواهب المحلية على المضي قدماً في تعلم وإتقان هذا النوع من الفنون البصرية، التي تعبر عن إرثنا الإسلامي العريق، وبالتالي الاستفادة من انتشاره وحالة الاهتمام الواسعة به»، وأشارت إلى أن دبي أصبحت خلال السنوات الأخيرة وجهة مفضلة لتنظيم معارض الخط العربي، والتي عادة يقصدها الجميع من دون استثناء

رحلة معارض الخط العربي في دبي، لا تتوقف عند هذا الحد، فقد استطاعت أن تغزو أيضاً الكثير من مراكز التسوق في دبي، وعلى رأسها دبي مول، والذي يفرد لها سنوياً مساحة واسعة، تعكس ما تتمتع به معارض الخط العربي من جمال وألق